عــُكـاظ مُلتقى الأصالة الأدبية
عزيزي الزائر ..
أهلاُوسهلاً بك في عكاظ ملتقى الأصالةالأدبية
تفضل علينا بالتسجيل ستجد الأصالة بكافة أطيافها
شكرا لك
ولك محبتنا فى الله
http://perm-almasry.bidaro.com


ملتقى المعلقات الجماعية كنمط شعرى حداثى معاصر أسس له الشاعر الناقد عبدالوهاب موسى ..بيرم المصرى
 
الرئيسيةبوابة الرحمةبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

//إلى أحبتنا الشعراء فىكافة أنحاء العالم:..هَلمّوا الى بُغيتكم ، وشاركوا فى معلقات الحرية والتحرر من النظم الحاكمة المستبدة وأولاها: عينُ الإشارةِ للنُهى..!!(طريقنا الى القدس)،، للشاعر عبدالوهاب موسى /بيرم المصرى فى منتدى خاص بالمعلقات تابع لفئة الشعر الفصيح،،،،،،،، وثانيها:إنسان عينك قد كساهُ القارُ!! معلقة الجحش على تفعيلة بحر الكامل التام وبقافية رائية مرفوعة،،،أدخل وشارك فيهما أو فى أحدهما الآن أو فى أى وقت لاحق فهما وغيرهما مفتوحتان للمشاركة فى أى وقت تشاء أيها المشارك الكريم،، وذلك:سواء ببيت واحد أو ببيتين أوبعدةِ أبياتٍ،،،،،،،



وتعدل إدارة الموقع القصيدة فتُذيـّلُُ المعلقة ُ باسم المشارك وبيان أبياته على حده حتى وإن تكررت مشاركته بأبيات آخرى تضيف جديدا الى بنية القصيدة وعناصرها ، بشرط الإلتزام بالبحر الشعرى (الكامل التام) والقافية دالية مفتوحة و ستبقى مشاركة الشاعرفى حِضن التاريخ الأدبى دليلا واضحًا على أن ناظمَها  شاعرٌ قديرٌ حُرٌ،عروبى ومنتمى.فالمعلقات هى معجم حقيقى وعملى لشعراء العالم//والحمدلله رب العالمين//

آخر المواضيع المنشورة » » » » الاعجاز الالهي في امية الرسول علية الصلاة و السلام الأحد 01 مايو 2016, 6:15 pm من طرفgoweto_bilobed عبدالوهاب موسى » » » » (الكافُ فى مبنى "..كأنك.." *1تختفى..!! ) لعبدالوهاب موسى فى مولد الحبيب السبت 30 أبريل 2016, 4:21 am من طرفgoweto_bilobed عبدالوهاب موسى » » » » تقاسيم على أوتار عشق السبت 30 أبريل 2016, 3:10 am من طرفgoweto_bilobed عبدالوهاب موسى » » » » أرجو من الشعراء والنقاد مساعدتي الإثنين 14 مارس 2016, 6:29 pm من طرفgoweto_bilobed عبدالوهاب موسى » » » » الجحش نهّق رفص ووليد جاموس معلوف. الجمعة 27 فبراير 2015, 7:26 pm من طرفgoweto_bilobed هايدى فريد » » » » رساله من القران الى عباد الرحمن الجمعة 27 فبراير 2015, 7:22 pm من طرفgoweto_bilobed هايدى فريد » » » » اقرأيني .. بقلم / د. مختار محرم الجمعة 27 فبراير 2015, 7:19 pm من طرفgoweto_bilobed هايدى فريد » » » » محاضرة في العروض / الجمعة 27 فبراير 2015, 7:17 pm من طرفgoweto_bilobed هايدى فريد » » » » غالب الغول/ الرد على موضوع / م/ع , الإثنين 19 يناير 2015, 8:04 am من طرفgoweto_bilobed غالب أحمد الغول » » » » الصلاة على النبي الأحد 04 يناير 2015, 9:38 am من طرفgoweto_bilobed سعيد ابن الرفاعي » » » » الصلاه الاسبقيه للامام الرفاعى الجمعة 26 ديسمبر 2014, 10:26 pm من طرفgoweto_bilobed سعيد ابن الرفاعي » » » » السيده نفيسه رضي الله عنهاو ارضاها الخميس 25 ديسمبر 2014, 8:41 pm من طرفgoweto_bilobed سعيد ابن الرفاعي » » » » من فضلكم اسمعونى الخميس 25 ديسمبر 2014, 10:01 am من طرفgoweto_bilobed سعيد ابن الرفاعي » » » » my life for freedom الخميس 25 ديسمبر 2014, 9:45 am من طرفgoweto_bilobed سعيد ابن الرفاعي » » » » غالب الغول يرد على الأستاذ خشان عروضياً الخميس 18 سبتمبر 2014, 10:21 pm من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » عذبينا وافرحى بقلمى / سهام ماجد الإثنين 08 سبتمبر 2014, 5:46 pm من طرفgoweto_bilobed سهام ماجد » » » » بكاء و أطلال السبت 19 يوليو 2014, 12:18 am من طرفgoweto_bilobed هند الزوناني "ميساء العمر » » » » يا ناس/ غالب الغول الجمعة 18 يوليو 2014, 3:47 pm من طرفgoweto_bilobed سهام ماجد » » » » " تقاسيم على أوتار عشق" السبت 05 يوليو 2014, 11:25 pm من طرفgoweto_bilobed هند الزوناني "ميساء العمر » » » » الدوبيت/ وزن عربي الجمعة 04 يوليو 2014, 11:26 am من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » مع ثوار العروض الجمعة 04 يوليو 2014, 11:16 am من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » غالب الغول/ قصة النبي إبراهيم ( شعراً ) الجمعة 04 يوليو 2014, 7:03 am من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » غالب الغول / قصيدة غروب القمر الجمعة 04 يوليو 2014, 2:00 am من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » همسات الأشواق/ غالب الغول الخميس 03 يوليو 2014, 10:02 pm من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » بركان،،لهايدى فريد الخميس 03 يوليو 2014, 8:16 pm من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » علم الشعر و علم العروض الخميس 03 يوليو 2014, 6:00 pm من طرفgoweto_bilobed خشان خشان » » » » الدكتورة نجلاء طمان الشاعرة والناقدة المصريةالراقيةتمنهج دراستى النقدية المتواضعةعن قصيدة شتات على رصيف الوطن للشاعرة الفلسطينية سلام الباسل ضمن منهجية الناقد العالمى بارت!!!!!!!: الأربعاء 02 يوليو 2014, 10:48 pm من طرفgoweto_bilobed هايدى فريد » » » » أسرار برمودا والتنين من القرآن و السنة.. الحقيقة الغائبة: د / عائض القرني الأربعاء 02 يوليو 2014, 4:50 am من طرفgoweto_bilobed عبدالوهاب موسى » » » » الصلاة على نبينا محمد السبت 21 يونيو 2014, 9:56 pm من طرفgoweto_bilobed ماجى نور » » » » اتسأل ودّا قضاه الغياب؟ السبت 10 مايو 2014, 2:55 pm من طرفgoweto_bilobed د.ابراهيم ابوزيد


شاطر | 
 

 ترنيماتٌ نيلية ٌ فى قصر الرشيد..!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالوهاب موسى
شاعر ناقدمؤسس عكاظ والمديرالمسؤول
شاعر ناقدمؤسس عكاظ والمديرالمسؤول
avatar

الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 01/04/1951
العمر : 66
الدولة أو مكان الأقامة : مصر

05052011
مُساهمةترنيماتٌ نيلية ٌ فى قصر الرشيد..!!

Sad Sad Sad
ياربّ ُ إني قد دعـوتُ جِهـــارَا
قوماً تمادوا في الخلاف حيــارى.
"
وتفرقوا أيدي سَبَا" في تِيههـــمْ
صاروا بحان ِ القانطين أ ُسَـــارى.
فلهم عقولٌ في الصباح تحجّـرت
ولهم قلوبٌ في المساء سكــارى.
عمىٌ فصار صباحُهم كمسائهــم
أنــّـــى ترى أعيانـُهـم أنــــوارا؟.
قد غلّقوا بابَ السماعِ بأ ُصْبـــع
صد النصائحَ من حَذيرٍ غـــارا.
مات التذوق ُمن لسـان ٍكــاذبٍ
فيرى شِهاداً في الكؤوس عُقــارا.
سيان ثلجٌ قد تملك جلدهـــــم
أو - مسه - جمرٌ يصبُ النــارا.
إن فاجأتهم بالظهيرةِ نملـــــة ٌ
لاذوا بوكـر الخائفيـن فــرارا.
والبعضُ أخفى في البنوك دماءَهـا
والبعضُ يضرِبُ بالفلوس قِمــارا.
والبعضُ رام خلوده في ملكـــه
إرثاً طموحاً بل وصار شعـــارا.
ثم استدار الوجه ُ فيهم قائــــلاً:
لا نهبَ، لا استغلالَ، لا استهتـارا!.
قد ألجموا صوتَ الحقائقِ عُنــوة ً
حاكوا لـه وزرَ الرجيـــم إِزارا.
بات التلكؤُ حـُرفـة ً في قمــــةٍ
أضحى بها الجدلُ العقيمُ حـِـوارا.
فالعينُ تقرأ بالسطور ِ وضاعــةً ً
شجباً رخيصاً يُحزنُ الأحـــرارا.
في سلّةِ الرفضِ العنيدِ مُخبـّأ ٌ
وسيَبسط الجبناءَ والأشــــرارا.
ولقد مللنا الشجبَ في "مِذياعِهــم
"
تلفازُهم" قد هتـّك الأســــرارا.
فإذا ابتُلوا فليُغلقوا "تلفازَهــــم"
فيه نعافُ عِـراكَهم وشِجـــَارا.
حِسٌ تبلّدَ في رُؤوس ِ شُعوبهـــم
قد نستعيـدُ بكيـّهِ التذكــــارا.
من شرقهم شدوا الرحالَ عبــادة ً
وتليّلوا حسِبوا الظلامَ نهــــارا.
نخّاسُهم بعد التغوّطِ صفـّهــــم
قد أمّهم "دولارُه" تَكـــــرارا.
من جِبْتِهِ أخذوا العهودَ تبرُّكـــاً
متوسلين بــه ، لــــه زُوّارا.
والكلُ يهتفُ باسمه : يا ربّنـــَا
يا قطبَ غوثٍ وزّعَ الأقـــدارا.
وبنوا له عرقَ الجبين ِ قواعـــدًا
صارت له فوق الجباه مــَـزارا.
صارت له عند الحروب وسيلــةً
صبّت بدجلة َ والفراتِ دمــــارا.
فتحوا المزادَ على الشهامةِ بُكـرة ً
والخُسرُ أضحى مكسباً وقــرارا.
من باع من عِرض ِ العروبـةِ ذرّة ً
كالساقطاتِ وقد قبضن العـــارا.
فالعهرُيكسو وجهَهُن بجاحـــةً ً
من فـُجْرِهِن قد ارتدين عُـــوَارا.
من ظنّ خيراً بالمزادِ فإنــُّــه
في الحُمقِ يغلِبُ دُبة ً وحِمـــارا.
الكظمُ عند الخانعين مَهانــــة ٌ
ويصيرُ عند الواثقين فـَخــَــارا.
فليتركوا حبلَ التمنّي جانبــــاً
فلقد أمدَّ الخانعــين خَسـَــارا.
وليحرقوا ورقَ التمائم ِ كُلــَّــه
إن التمائمَ تجلِـــــبُ الأوزارا.
وليهجروا دُورَ المَنادل ِ كُلـَّهــــا
ويُخاصموا العرّافَ والعَطـــّارا.
الحربُ حَمقا والجميعُ وقُودُهــا
قد صار قولي للنُهي إِنــــذارا.
أوصالُ عَقدِ دفاعِهم قد مُزّقــتْ
والآن تحضُن عُثـّة ً وصَفــَــارا.
يا صاحِبّي : المجدُ درّ ٌ حـــازهُ
من يَجْبَهُ الإِبحارَوالإعصـــارا.
النيلُ إسمى والكنانةُ ُموطنـــي
ومُلئتُ من كأسِ المرارِ مِــرارا.
مجراي فاض الحزنُ منه مُغرّقـاً
نسلاً وحرثاً يعتلي الأشجــــارا.
والقلبُ يصرخُ قائلاً: أمواهُنـــا
سَقَرٌ وصارت" للعلوج ِ" قــــرارا.
فهُمُ الحُواة ُ ويسْحِرون ضمائـرًا
يستخدمون البيضَ والأحجـــارا.
قتلوا العدالةَ قبل سفكِ دمائِنـــا
كي لا يكون عُدولـُها أنصـــارا.
قولا "لعولمةٍ" و"أَمْرَكَةٍ" كفـــى
فالكِبْرُ يورث ُ ذلة وصَغـَـــارا.
أجدادُنا قد عَرّبتْ كلَّ الد ّ ُُنــَــا
سادت ملوكاً، فتحت أمصـــارا.
رجلٌ كألفٍ منهمُ بل فاقــــه
والألفُ هُفٌ كالهَبَاءِ تـــَـدَارى.
أقدارُه علتِ النجــــومَ تلألأت
قد أظهرت جمْع العِدا أصفـــارا.
يُرعى به شأنُ الملا بنزاهــــةٍ
والغربُ يرعى في الفلا أبقـــارا.
بَنَتِ الحضارةَ َ كالمنارةِ أخجلــت
بدرَ السما ، من نورها يتــوارى.
وتنّورت أرضُ القلوبِ بهديِهِــم
بالحبِ ، لا إكراهَ ، لا إجبـــارا.
"
مصرُ" التي أجرى بها بعبورِهـا
عَبَرت خطوط َ الزيفِ والأسـوارا.
وقد استعادت بالدماءِ كرامـــةً ً
ويضُوع منها مِسُكها مِعْطــَـارا.
تشفي الكرامة ُ - بالجهاد- غليلـَهـا
وتخضّبت بدماءِ وغدٍ جــــارا.
بنتُ المداد ِتبرّجت ما ذنبُهــــا
والحالُ غـرّر بالبنــاتِ ودارا؟.
خيرُ النصائحِ ما يقلّ بناؤُهــــا
وتدِلُّ فِكراً يسْبـِر ُالأغــــوارا.
ها ذي ".. أعدوا.."أشرقت أنوارُها
من بعدِها هل نستشفُ خَيــَـارا؟.
Sad Sad Sad
================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

ترنيماتٌ نيلية ٌ فى قصر الرشيد..!! :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

ترنيماتٌ نيلية ٌ فى قصر الرشيد..!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عــُكـاظ مُلتقى الأصالة الأدبية :: مدونات ملتقى عكاظ الأصالة الأدبية :: مدونة الشاعر/عبدالوهاب موسى(بيرم المصرى)-
انتقل الى: